أعلام وشخصياتثوار

نايف تللو

من شهداء بيروت سنة 1915.

الشهيد نايف تللو
الشهيد نايف تللو

نايف تللو (1885-1915)، مناضل سوري من دمشق، عمل في الصحافة والإدارة وعارض الدولة العثمانية ليتم إعدامه شنقاً في بيروت، بأمر من جمال باشا، في 15 آب 1915.

البداية

ولِد نايف تللو في دمشق ودَرَس في مدارسها الحكومية. بدأ حياته المهنية موظفاً في الدولة العثمانية ومراسلاً لجريدة المقتبس الدمشقية.

تنقل بين الوظائف الحكومية في درعا وزحلة قبل تعيينه مأموراً لتحصيل الضرائب في سهل البقاع أولاً ومن ثمّ في الكرك.

الاعتقال والإعدام

انتسب نايف تللو إلى حزب اللامركزية المعارض والمنادي بتحرير البلاد العربية إدارياً من الحكم العثماني. وتم اعتقاله مطلع عام 1915، بأمر من جمال باشا، الحاكم العسكري لولاية سورية. مثل أمام الديوان العرفي في مدينة عاليه وحُكم عليه بالإعدام شنقاً حتى الموت.(1) وقد نٌفّذ حكم الإعدام في ساحة البرج في بيروت يوم 21 آب 1915 وكان مقدمة للإعدامات التي تمّت في دمشق وبيروت، بأمر من جمال باشا، في 6 أيار 1916.

تكريم نايف تللو

أُطلق اسم نايف تللو على مدرسة في حيّ ركن الدين بدمشق وعلى شارع في منطقة البسطة التحتا في بيروت.

المصدر
جمال باشا. الإيضاحات (دار الفارابي، بيروت 2013)، 115

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!