أعلام وشخصياتثوار

حكمت العسلي

من شهداء الثورة السورية الكبرى.

حكمت العسلي
حكمت العسلي

حكمت العسلي (1882-1926)، مجاهد سوري من دمشق، شارك في الثورة العربية الكبرى سنة 1916 وفي الثورة السورية الكبرى عام 1925، حيث استشهد في معارك الجولان مع المجاهد أحمد مريود.

وهو والد السياسي السوري فيصل العسلي، رئيس الحزب التعاوني الاشتراكي وشقيق المحامي شكري العسلي، أحد شهداء ساحة المرجة في 6 أيار 1916.

البداية

ولد حكمت العسلي في دمشق وتعرض أسرته إلى النفي سنة 1916 عند اعتقال شقيقه الأكبر شكري العسلي، النائب الأسبق في مجلس المبعوثان بتهمة التخابر مع دولة أجنبية ضد مصالح السلطنة العثمانية. عاش طفولته منفياً في الأناضول وتمت محاكمة أخيه وإعدامه شنقاً في ساحة المرجة بدمشق يوم 6 أيار 1916.

الثورة العربية الكبرى

هرب العسلي من المنفى للالتحاق بالثورة العربية الكبرى عند إعلانها في صيف العام 1916 وحارب مع الشريف حسين بن علي وأولاده. ثم عاد إلى دمشق عند تحريرها من الحكم العثماني في تشرين الأول 1918 وبايع الأمير فيصل بن الحسين حاكماً عربياً على سورية.

مصطفى طلاس. تاريخ الجيش العربي السوري، الجزء الأول 1901-1948 (مركز الدراسات العسكرية، دمشق 2000)،

السورية الكبرى

وبعد فرض الانتداب الفرنسي على سورية سنة 1920 وخلع الملك فيصل عن عرش الشّام أنضم حكمت العسلي إلى المقاومة الشعبية واعتقل مراراً. وفي صيف العام 1925 التحق بالثورة السورية الكبرى وحارب تحت راية قائدها العام سلطان باشا الأطرش. تحالف مع زعيم الجولان أحمد مريود واستشهد معه في قرية جباتا الخشب يوم 30 أيار 1926.

اعائلة العسلي

اشتهر من عائلته ابنه فيصل العسلي الذي انتُخب نائباً عن الزبداني في البرلمان السورية سنة 1947 وأسس حزباً سياسياً عُرف بالحزب التعاوني الاشتراكي.(1)

المصدر
1. مصطفى طلاس. تاريخ الجيش العربي السوري، الجزء الأول 1901-1948 (مركز الدراسات العسكرية، دمشق 2000)، 358

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!